سبب تسمية صلاة العصر بالصلاة الوسطى

بم تسمى صلاة العصر

 

فرض الله على المسلمين خمس صلوات في اليوم وهم الفجر , الضهر , العصر , المغرب والعشاء . ولكل صلاة عدد من الركعات , فصلاة الفجر ركعتان والضهر والعصر أربع ركعات بينما المغرب ثلاث ركعات والعشاء أربع ركعات وهذه الركعات هي ركعات الفرض وهناك النافلة بعد كل صلاة ماعدا صلاة العصر . ولكل صلاة أيضا موعد محدد وتوقيت خاص فيها , فلا يجوز للمسلم ان يؤخر الصلاة عن ميعادها الا لعذر شرعي فرحمة الله واسعة وسعت كل شئ رحمة , والأعذار كالنوم أو المرض او السفر , فلا يجب على المسلم ان يفرط في صلاته لتعظيم ووقار شأن هذه العبادة في حياة كل مسلم , فهي الشعرة التي تفصل بين المسلم والكافر , وهي طريقه للجنة , فلماذا سميت صلاة العصر بالصلاة الوسطى .

لقد أمرنا الله تعالى بالحفاظ على كل الصلوات وتحديدا صلاة العصر فهي أربع ركعات يصليها المسلم في وقت العصر بين الضهر والمغرب , ومعرفة وقتها أن يصبح الظل ضعفي الشيئ , فهناك سورة في القرءان الكريم باسم سورة العصر .

هناك عدة أسباب لتسمية صلاة العصر باسم الصلاة الوسطى فهي تتوسط الصلوات بالتوقيت , ولكن ليس هذا هو سبب التسمية لصلاة العصر باسم الصلاة الوسطى , ان كلمة الوسطى في اللغة والقواميس تعني الاعلى والأرقى بدليل قوله تعالى :” و كذلك جعلناكم أمة وسطا لتكونوا شهداء على الناس ”

وسميت أيضا بسورة العصر لأنها تعاصر وقت المغرب فأول وقت لصلاة العصر هو ظل المثل وأخر وقت لتأدية صلاة العصر هو وقت غروب الشمس وذهاب الظل.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق