اثرت ام المؤمنين نفسها على

مرحبًا بك عزيزي الزائر وأهلًا بك في موقعنا سما مكس التي ستجد في محتواه جميع الإجابات عن الأسئلة التي يتم البحث عنها بشكل متكرر في محرك جوجل، سنتطرق في موضوعنا الآتي إلى أحد أهم الموضوعات المتداولة اثرت ام المؤمنين نفسها على

كانت أم المومنين عائشة -رضي الله عنها- أفقه نساء الأمة، هاجر بِها والِداها وتزوجها الرسول -عليه الصّلاة والسّلام- قبل الهجرة للمدينة المنورة وبعد وفاة زوجتهِ السيدة خديجة بنت خويلد -رضي الله عنها-، وكانت عائشة -رضي الله عنها- تُكنّى بأم عبدالله نسبة لابن أختها عبد الله بن الزبير -رضي الله عنه-، والذي أتت به عند ولادته إلى الرسول -عليه الصَّلاة والسَّلام- فتفل في فمهِ ليكون ذلك أول ما يدخل إلى جوفه، ومن خلال موقعنا سما مكس سنتعرف على إجابة السؤال.

اثرت ام المؤمنين نفسها على

لقد آثرتْ السيدةُ عائشة -رضيَ الله عنها- المرأةَ والبنتانِ على نفسِها، وقد جاء ذلك في الحديث المروي في صحيحِ مسلم، عن السيدة عائشة رضي الله عنها حيث قالت: “جَاءَتْنِي مِسْكِينَةٌ تَحْمِلُ ابْنَتَيْنِ لَهَا، فأطْعَمْتُهَا ثَلَاثَ تَمَرَاتٍ، فأعْطَتْ كُلَّ وَاحِدَةٍ منهما تَمْرَةً، وَرَفَعَتْ إلى فِيهَا تَمْرَةً لِتَأْكُلَهَا، فَاسْتَطْعَمَتْهَا ابْنَتَاهَا، فَشَقَّتِ التَّمْرَةَ، الَّتي كَانَتْ تُرِيدُ أَنْ تَأْكُلَهَا بيْنَهُمَا، فأعْجَبَنِي شَأْنُهَا، فَذَكَرْتُ الذي صَنَعَتْ لِرَسُولِ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ، فَقالَ: إنَّ اللَّهَ قدْ أَوْجَبَ لَهَا بهَا الجَنَّةَ، أَوْ أَعْتَقَهَا بهَا مِنَ النَّارِ”.

التعريف بأم المؤمنين عائشة رضي الله عنها

هي أمُّ المؤمنينَ عائشة بنت أبي بكرٍ -رضي الله عنهما- وابنةُ أمُّ رومانِ بنت عامر بن عويمر، زوجة رسول الله وأشهرُ نسائِه، المكناةَ بأمِّ عبدالله، والملقَّبة بالصديقةِ، وُلدت السيدة عائشة في مكة المكرمة، في السنة التاسعة قبل الهجرة، وبناءً على ذلك فهي لم تُدرج الجاهلية، وقد كانت من أوائلِ من أسلم ،وفيما يأتي ذكر نبذة مختصرة عنها:

  • لقد خُطبت السيدة عائشة -رضي الله عنها- للنبيِّ -صلى الله عليه وسلم- وهي ابنةُ سبعِ سنواتٍ، وتزوجت منه وهي في سنِّ التاسعة، وبسبب حداثةِ سنِّها فقد بقيت تلعب برهةً من الزمنِ، ودليل ذلك قول السيدة عائشة -رضي الله عنها-: “كُنْتُ ألْعَبُ بالبَنَاتِ عِنْدَ النبيِّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، وكانَ لي صَوَاحِبُ يَلْعَبْنَ مَعِي، فَكانَ رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ إذَا دَخَلَ يَتَقَمَّعْنَ منه، فيُسَرِّبُهُنَّ إلَيَّ فَيَلْعَبْنَ مَعِي”
  • وفاة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها

تُوفيت السيدة عائشة -رضي الله عنها- في السنة الثامنة والخمسين، وبالتحديد ليلة الثلاثاء، في السابع عشر من شهر رمضان الفضيل، وقد تمَّ دفنها في البقيعِ، بعد صلاة الوتر، وقد قام الصحابيِّ الجليل أبو هريرة -رضي الله عنه- بالصلاة عليها، أمَّا الذينَ نزلوا في قبرها فهم خمسة من الصحابة، وهم: عبد الله وعروة ابنا الزبيرِ، والقاسم بن محمد، وعبد الله بن محمد بن أبي بكر، وعبدالله بن عبد الرحمن بن أبي بكر.

وفي الختام فقد قمنا بالإجابة عن اثرت ام المؤمنين نفسها على ،وفيه تمَّ بيان أنَّها آثرتْ المرأة وابنتيها…يسعدنا وجودكم في موقعنا ونتمنى التوفيق لكم.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق