اسم من لقيه موسى عليه السلام ليتعلم منه

مرحبًا بك عزيزي الزائر وأهلًا بك في موقعنا سما مكس التي ستجد في محتواه جميع الإجابات عن الأسئلة التي يتم البحث عنها بشكل متكرر في محرك جوجل، سنتطرق في موضوعنا الآتي إلى أحد أهم الموضوعات المتداولة اسم من لقيه موسى عليه السلام ليتعلم منه

موسى عليه السلام هو نبي الله والمعروف بأنه هو موسى بن عمران بن قاهث بن عازر بن لاوي بن يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم الخليل، ألاقي موسى عليه السلام برجلًا تقي ذو علم كبير لكي يتعلم منه وكل ذلك بتدابير الله عز وجل.

اسم من لقيه موسى عليه السلام ليتعلم منه

اسم من لقيه موسى عليه السلام ليتعلم منه هو الخضر عليه السلام وذلك ما ورد عن أُبَيّ بْن كَعْب رَضِيَ اللَّه عَنْهُ أَنَّهُ سَمِعَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُول: “إِنَّ مُوسَى قَامَ خَطِيبًا فِي بَنِي إِسْرَائِيل فَسُئِلَ أَيّ النَّاس أَعْلَم؟ قَالَ أَنَا. فَعَتَبَ اللَّه عَلَيْهِ إِذْ لَمْ يَرُدّ الْعِلْم إِلَيْهِ فَأَوْحَى اللَّه إِلَيْهِ أَنَّ لِي عَبْدًا بِمَجْمَعِ الْبَحْرَيْنِ هُوَ أَعْلَم مِنْك. قَالَ مُوسَى يَا رَبّ وَكَيْف لِي بِهِ؟ قَالَ تَأْخُذ مَعَك حُوتًا فَتَجْعَلهُ بِمِكْتَلٍ فَحَيْثُمَا فَقَدْت الْحُوت فَهُوَ ثَمَّ “فَأَخَذَ حُوتًا فَجَعَلَهُ بِمِكْتَلٍ ثُمَّ اِنْطَلَقَ وَانْطَلَقَ مَعَهُ فَتَاهُ يُوشَع بْن نُون عَلَيْهِ السَّلَام حَتَّى إِذَا أَتَيَا الصَّخْرَة وَضَعَا رؤوسهما فَنَامَا وَاضْطَرَبَ الْحُوت فِي الْمِكْتَل فَخَرَجَ مِنْهُ فَسَقَطَ فِي الْبَحْر…..”

من هو الخضر عليه السلام

الخضر عليه السلام هو شخصًا صالح وتقي ورد اسمه في القرآن الكريم في سورة الكهف، وذُكر في القرآن الكريم أنه عالم ولم يتم ذمرة اسمه صراحًة حيث قال الله عز وجل: “فَوَجَدَا عَبْدًا مِنْ عِبَادِنَا آَتَيْنَاهُ رَحْمَةً مِنْ عِنْدِنَا وَعَلَّمْنَاهُ مِنْ لَدُنَّا عِلْمًا” الخضر عليه السلام مقدس في عدة ديانات كالمسيحية واليهودية.

اختلف العلماء في صفة الخضر عليه السلام هل هو نبي أم لا، ولكن قال البعض أنه ولي صالح قال الصحابي ابن مسعود أنه هو المراد في قول الله عز وجل: “قَالَ الَّذِي عِندَهُ عِلْمٌ مِّنَ الْكِتَابِ أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَن يَرْتَدَّ إِلَيْكَ طَرْفُكَ فَلَمَّا رَآهُ مُسْتَقِرًّا عِندَهُ قَالَ هَذَا مِن فَضْلِ رَبِّي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُرُ وَمَن شَكَرَ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ رَبِّي غَنِيٌّ كَرِيمٌ”.

لماذا سمي بالخضر؟

لأن الخضر عليه السلام  معروف عنه أنه كان ذو كرامة كبيرة وعلم واسع وفضل كبير، وكان عابد متقي لله عز وجل، وتعترف بوجوده الديانة اليهودية والمسيحية، وذكر أنه سمي بذلك الاسم فيما وري عن الصحابي الجليل أبو هريرة رضي الله عنه: “إنَّما سُمِّيَ الخضِرَ لأنَّهُ جلسَ على فروةٍ بيضاءَ فاهتزَّت تحتَهُ خَضراءَ”.

واختلف العلماء في نسب الخضر عليه السلام هناك من قال بأنه:

  • قابيل بن آدم.
  • الخضر بن آدم.
  • المعمر بن مالك بن عبد اللَّه بن نصر بن الأزد.
  • ابن عمائيل “مقاتل” بن النوار بن العيص بن إسحاق.
  • هو النبي اليسع.
  • سبط النبي هارون أخ النبي موسى.
  • بليا بن ملكان “كلمان” بن فالغ بن شالخ بن عامر بن أرفخشد.

وفي النهاية نكون قد عرفنا اسم من لقيه موسى عليه السلام ليتعلم منه هو الخضر حيث أن الخضر عليه السلام، واهم المعلومات عنه… نتمنى التوفيق لكم.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق