هل وجه المرأة عورة

مرحبًا بك عزيزي الزائر وأهلًا بك في موقعنا سما مكس التي ستجد في محتواه جميع الإجابات عن الأسئلة التي يتم البحث عنها بشكل متكرر في محرك جوجل، سنتطرق في موضوعنا الآتي إلى أحد أهم الموضوعات المتداولة هل وجه المرأة عورة

تعتبر المرأة  أساس نجاح المجتمع و الأمة، وهي الزوجة والأم والابنة والأخت، وهي المربية الأولى للجيل الصاعد، وقد كرمت الشريعة الإسلامية المرأة تكريمًا جليلاً، حيث فرضت عليها اللباس الشرعي الساتر، ومن الجدير بالذكر أن لباس المرأة يختلف من جيل إلى آخر، ولكن المتفق عليه بين الناس وبين فقهاء الشريعة الإسلامية هو اللباس الفضفاض الذي لا يشف ولا يصف، ولكن هل يجب تغطية وجه المرأة، هذا ما سيتم التعرف عليه في المقال التالي.

هل وجه المرأة عورة

اختلف بعض العلماء في أن وجه المرأة عورة، ولكن أكثر العلماء قالوا بأن وجه المرأة ليس بعورة وهذا هو الراجح والله أعلم. ومن الجدير بالذكر أن هذا القول ذهبت إليه السيدة عائشة رضي الله عنها،  بأن الوجه والكفين للمرأة ليسا بعورة، وهذا هو القول المحفوظ عند أغلب الفقهاء،

والقول بأن الوجه والكفين ليسا بعورة هو قول عائشة وابن عباس وابن عمر رضي الله عنهم.

وهذا القول هو المحفوظ عن الفقهاء، ولذا قال ابن عبد البر في التمهيد: اختلف العلماء في تأويل قول الله عز وجل ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها، فروي عن ابن عباس وابن عمر إلا ما ظهر منها الوجه والكفان وروي عن ابن مسعود (ما ظهر منها) الثياب قال لا يبدين قرطاً ولا قلادة ولا سواراً ولا خلخالا إلا ما ظهر من الثياب، واختلف التابعون فيها أيضاً على هذين القولين وعلى قول ابن عباس وابن عمر الفقهاء. انتهى.

ضوابط لباس المرأة في الإسلام

كرمت الشريعة الإسلامية المرأة وفضلها عن البقية بأنها مركز صنع الأمة، لذلك يجب أن تكون القدوة الأولى لأبنائها وللمجتمع، وأول ما يمكن فعله هو الالتزام باللباس الشرعي الذي أمرت به الشريعة الإسلامية وفيما يأتي سيتم بيان الضوابط الشرعية للباس الشرعي للمرأة:

  • يجب أن ترتدي المرأة اللباس الذي يستر سائر جسدها، على أن يكون فضفاضًا بأكمله، ويمكنها كشف وجهها وكفيها كما ذكرنا ولكن الأفضل تغطيتها استنادًا إلى الأدلة التي أوردها بعض العلماء.
  • ألا يكون لباس المرأة يشبه لباس الرجل، في شكله وطوله ونحو ذلك.
  • ألا يكون عليه رائحة عطر، كما يحرم اللباس الذي عليه صور لذوات الأرواح أو الصليب
  • أن يكون اللباس لا يصف مفاتن المرأة كالصدر ونحوه أمام الرجال غير المحارم، وكذلك يحرم على المرأة أن تلبس البطال كونه يصف مفاتنها أمام الرجال، مما يعني حصول الفتنة من قبل الرجال التي يمكن أن تؤدي إلى حصول الزنا والعياذ بالله.
  • ألا يكون اللباس شفافًا وفيه زينة بعينه كوجود الخرز الملفت واللامع.

هل يد المرأة تعتبر عورة

إن الرأي العام لهذه المسألة هو بأن يد المرأة ليست بعورة، حيث تبدأ من السعد إلى ما فوق الكتف، وذلك مجمع عليه بين العلماء وواجب على المرأة تغطيتها، مما يعني أن المرأة تؤثم إذا أظهرتها سواء بصور أم بغيرها، وكما بينا أن إظهار يد المرأة بما تحت الساعد مختلف في حكمه إن كان عورة أم لا، ولكن الراجح بأن كف المرأة ليس بعورة.

وفي نهاية مقالنا نكون قد أوضحنا لكم هل وجه المرأة عورة، وأهم المعلومات عنه…. نتمنى التوفيق لكم.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق