من ماذا خلقت الابل

مرحبًا بك عزيزي الزائر وأهلًا بك في موقعنا سما مكس التي ستجد في محتواه جميع الإجابات عن الأسئلة التي يتم البحث عنها بشكل متكرر في محرك جوجل، سنتطرق في موضوعنا الآتي إلى أحد أهم الموضوعات المتداولة من ماذا خلقت الابل

 إن الإبل من المخلوقات التي تعيش في البيئة الصحراوية، وهي ذات خصائص عديدة تميّزها عن غيرها من الحيوانات، من حيث قدرتها على المشي مسافات طويلة دون تعب، واحتوائها على فوائد جمّة غذائية وكسائية وعلاجية وحياتية، عدا عن اعتماد عرب الجزيرة عليها في التجارة ونقل البضائع، إضافة إلى أنها كانت تستخدم كمهر للنساء.

من ماذا خلقت الابل

الإجابة / ذُكر من قِبل بعض العلماء أن الجمال تم خلقها مما خُلق منه الجن وهي النار، وقيل نُسب إليها ذلك بسبب كثرة نفورها وشرودها مما تتسبب فيه من تشوش للمصلي فتمنعه من الخشوع في الصلاة، والإبل مخلوقات الله عز وجل ولا يوجد ما يبين مما خُلقت حيث قال الله عز وجل في كتابه العزيز عن خلق الدواب عمومًا في سورة النور: “اللَّهُ خَلَقَ كُلَّ دَابَّةٍ مِنْ مَاءٍ” قال المفسرون أم المقصود بالآية الكريمة هو ماء مني الحيوانات، أو أن ذلك الماء هو الماء العادي ويدخل في تكوين الحيوانات، حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “لَا تُصَلُّوا فِي عَطَنِ الْإِبِلِ فَإِنَّهَا مِنْ الْجِنِّ خُلِقَتْ أَلَا تَرَوْنَ عُيُونَهَا وَهِبَابَهَا إِذَا نَفَرَتْ وَصَلُّوا فِي مُرَاحِ الْغَنَمِ فَإِنَّهَا هِيَ أَقْرَبُ مِنْ الرَّحْمَةِ”.

 ما هو الأبل

الجمل هو حيوان من رتبة شفعيات الأصابع، من فصيلة الجمليات، يشتهر بالكتلة الدهنية على ظهره التي تسمى السنام، ويسمى شعر الجمل بالوبر. تنقسم الجمال (أو الإبل أو النوق) على نوعين:

  • الجمل العربي: وله سنام واحد، ويعيش بمناطق شمال أفريقيا والصحراء الكبرى والشرق الأوسط وصحراء الربع الخالي.
  • الجمال ذات السنامين، التي تعيش في منطقة آسيا الوسطى.

وقد يطلق مصطلح الجمل على أشباه الجمال من فصيلة الجمليات، وهي: الجمال الحقيقية (الجمل العربي والجمل ذو السنامين) وأشباه الجمال الأربع الجنوب أمريكية وهي: اللاما والألبكة والغوناق والفيكونيا.

الإبل في القرآن الكريم والسنة

  • وردت الجمال في القرآن الكريم وسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم عدة مرات بألفاظ كثيرة ومتعددة، ومن ضمن تلك الآيات والأحاديث النبوية الشريفة، ما يلي:
  • لفظة البدن في قول الله عز وجل: “وَالْبُدْنَ جَعَلْنَاهَا لَكُمْ مِنْ شَعَائِرِ اللَّهِ لَكُمْ فِيهَا خَيْرٌ فَاذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ عَلَيْهَا صَوَافَّ فَإِذَا وَجَبَتْ جُنُوبُهَا فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْقَانِعَ وَالْمُعْتَرَّ كَذَلِكَ سَخَّرْنَاهَا لَكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ”.
  • لفظة البعير في قول الله عز وجل: “وَنَمِيرُ أَهْلَنَا وَنَحْفَظُ أَخَانَا وَنَزْدَادُ كَيْلَ بَعِيرٍ ذَلِكَ كَيْلٌ يَسِيرٌ”.
  • الجمل في قول الله عز وجل: “وَلا يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ حَتَّى يَلِجَ الْجَمَلُ فِي سَمِّ الْخِيَاطِ”.
  • لفظة الإبل فيما روي عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “تأتي الإبلُ على ربِّها على خيرِ ما كانتْ ، إذا هيَ لم يُعْطِ فيها حقَّها ، تَطَؤُهُ بأخْفافِها ، وتأتي الغَنمُ على ربِّها على خيرِ ما كانتْ ، إذا لمْ يُعْطِ فيها حقَّها ، تَطَؤُهُ بأظْلافِها ، وتنطَحُه بِقُرُونِها ، ومن حقِّها أن تُحلَبَ على الماءِ ، ألا لا يَأْتِيَنَّ أحدُكم يَومَ القيامةِ بِبعيرٍ يَحملُهُ على رقَبتِه ، له رُغاءٌ ، فيقولُ : يا محمدُ ! فأقولُ : لا أملِكُ لك شيئًا قد بَلَّغتُ.. “.

أصوات الإبل

الحنين: صوت تعبر به عن حزنها لفقد مولودها.

الرغاء: صوت تعبر به عن الضجر والفراغ.

الهميس: صوت خف الجمل عند المشي.

الإرزام: صوت تخرجها الناقة من حلقها عند الفرح أو الحنان.

الضبح: صوت إصدار الهواء عند الفزع.

الأطيط: صوت تعبر به عن ثقل الحمل عليه

الحكمة من الوضوء من لحم الإبل

لا يجوز الصلاة في أماكن الإبل، ولا تجوز الصلاة بعد أكل لحمها دون وضوء، وقيل في ذلك الكثير من الأسباب، أهمها ان الزبل فيها من طبيعة الشياطين من طباع حيث روي عَنْ الْبَرَاءِ بْنِ عَازِبٍ رضي الله عنه قَالَ : سُئِلَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنْ الصَّلَاةِ فِي مَبَارِكِ الْإِبِلِ ، فَقَالَ: “لَا تُصَلُّوا فِي مَبَارِكِ الْإِبِلِ، فَإِنَّهَا مِنْ الشَّيَاطِينِ”.

وفي النهاية نكون قد عرفنا من ماذا خلقت الابل حيث خُلقت الإبل مما خُلق منه كل الكائنات الحية من الماء أي “مني الجمال” …  يسعدنا وجودكم في موقعنا ونتمنى التوفيق لكم.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق