الجزائر ترفع إجراءات التباعد الجسدى أثناء الصلاة فى المساجد

قررت وزارة الشؤون الدينية والأوقاف الجزائرية إلغاء إجراءات التباعد الجسدي أثناء الصلاة في المساجد والعودة إلى “جسد الصلاة الطبيعي” في ظل “التحسن الملحوظ” في الوضع الصحي المتعلق بفيروس كورونا في الجزائر.

وقالت الوزارة في بيان إن اللجنة الوزارية الجزائرية للفتاوى دعت إلى تخفيف الإجراءات الوقائية المتعلقة بالمسجد نظرا للتحسن الملحوظ في الوضع الصحي المتعلق بفيروس كورونا وعقب اجتماع تنسيقي تشاوري مع اللجنة العلمية. لتتبع ورصد فيروس كورونا في الجزائر.

ولفتت إلى إمكانية العودة إلى تطبيق كافة الإجراءات الصحية الوقائية إذا حدث تطور مختلف للوضع الوبائي في البلاد.

كما قررت وزارة الأوقاف الجزائرية إعادة فتح المصليات النسائية ومكتبات المساجد واستئناف الفصول الأسبوعية والندوات التعليمية وأنشطة التوعية العلمية ، وواصل الأئمة تقصير الصلوات والخطب والدروس وتجنب إطالتها.

وشددت لجنة الفتوى على ضرورة الاستمرار في اتخاذ بعض الإجراءات الوقائية مثل استخدام القناع الواقي والنظافة والتعقيم.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق