رئيس الحكومة الجزائرية: عازمون على الارتقاء بالتعليم العالى

أكد رئيس الوزراء الجزائري أيمن عبد الرحمن عزم حكومته المستمر على المضي قدما في تحديث نظام التعليم العالي من أجل بناء رأس المال البشري والفكري القادر على قيادة محرك التحول نحو نموذج اقتصادي جديد.

جاء ذلك خلال كلمته بمناسبة افتتاح المجلس الوطني الجزائري للبحث والتكنولوجيا اليوم (السبت) في الجزائر العاصمة بحضور عدد من أعضاء الحكومة الجزائرية.

وأوضح عبد الرحمن أن الحكومة الجزائرية تواصل العمل على تحسين وتقييم النتائج المحققة خاصة في مجال تحسين جودة البحث العلمي ، مشيرا إلى أنه تم تنفيذ 124 مشروعا بحثيا في مجالات مثل الأمن الغذائي وأمن الطاقة و صحة المواطنين.

وأضاف أن الحكومة تعمل ضمن خطة عملها لمواصلة دعم التخصصات التقنية والعلمية بعد تنفيذ مشروع إنشاء مدرستين في الرياضيات والذكاء الاصطناعي ومضاعفة الاهتمام بالمدارس الناشئة ومرافقة حاملي الدبلومات. أفكار ومشاريع وحلول مبتكرة مبتكرة وخاصة في مجتمع الجامعة.

وشدد رئيس الوزراء الجزائري على أنه يعمل على تفعيل مراكز الابتكار ونقل التكنولوجيا بحيث يمكن للبحث العلمي أن يخدم القطاع الاقتصادي والاجتماعي ، وهما موضوعان تخصصان لتطوير البحث في مجال الابتكار التكنولوجي والعلمي.

يشار إلى أن المجلس الوطني الجزائري للبحوث والتكنولوجيا هيئة دستورية استشارية. وهي تتألف من 45 ممثلاً من مختلف الكفاءات المهنية والعلمية من الجزائر وخارجها ، يقدمون تقاريرهم إلى رئيس الجمهورية والمسؤولين عن تعزيز البحث في مجال الابتكار التكنولوجي والعلمي ، واقتراح التدابير التي من شأنها تطوير فرص البحث والتطوير التكنولوجي ، مثل وكذلك تقييم فاعلية آليات تقييم نتائج البحوث في خدمة الاقتصاد الجزائري.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق