قاضي قضاة فلسطين يحذر من تداعيات اقتحام “بن غفير” للأقصى

حذر رئيس القضاء الفلسطيني محمود الحبش المستشار الديني للرئيس الفلسطيني من قرار تل أبيب السماح للنائب الإسرائيلي اليميني إيتمار بن غفير باقتحام المسجد الأقصى.

وقال الحبش في بيان إن “إصرار إسرائيل على هذا السلوك العدواني ستكون له عواقب وخيمة وستتحمل سلطة الاحتلال مسؤولية نتائج هذا العدوان الهمجي على أقدس الأماكن الإسلامية في فلسطين”.

وأضاف: “شعبنا الفلسطيني المتمركز في وطنه سيواصل الوقوف بحزم ومقاومة كافة أشكال العدوان الإسرائيلي عليه وضد حقوقه المشروعة ومقدساته الدينية ، ولن نسمح بالتآمر على ما يسمى الزماني والمكاني”. انفصال المسجد الاقصى المبارك لتمريره مهما كلفته ومهما كانت تضحية “.

وشدد على أن “قوة الاحتلال تلعب بالنار من خلال جر المنطقة والعالم إلى دوامة الحرب الدينية ، وليس لقوة الاحتلال أي حق في أي أمر يتعلق بالمسجد الأقصى الذي هو ملك حصري للفلسطينيين”. الناس ، والهبة الإسلامية الحصرية للمسلمين فقط “.

وحث المجتمع الدولي على التدخل العاجل “لوقف هذا التدخل الإسرائيلي الخطير قبل أن يخرج الوضع عن السيطرة” ، داعياً إلى خطوة عربية وإسلامية واسعة لحماية الأقصى من المخططات الإسرائيلية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق